منتديات ساحة التطوير والاشهار
هلآلآلآلآلآلآ بك فى منتديات ساحة التطوير والاشهار لتطويرمنتديات احلى منتدى

يشرفنا ان تسجل واذا رغبت بالتصفح في المنتدى فاهلا وسهلا بك

مع تحيات ادارة منتديات ساحة التطوير واﻻشهار



تنبيه

تمنع المواضيع المنقولة في المنتدى الرجاء تغيير العنوان ووصف الموضوع كي يتم الموافقة على موضوعك





أهلا وسهلا بك إلى منتديات ساحة التطوير والاشهار.
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، وفي حال رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الرئيسيةالتسجيلدخول
صندوق التميز
admin  ملاكي الحزين القسم الاسلامي Petit Prince
بوبو الحبوبة admin 
 



 

شاطر

الإثنين 25 نوفمبر 2013 - 18:11
المشاركة رقم:
المعلومات
ِِ الـــمـــدــيرِِالـــعـــاـــمِِِ
ِِ الـــمـــدــيرِِالـــعـــاـــمِِِ
الصورة الرمزية
avatar

البيانات
العمر : 22

التوقيت



الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://hbiraq1.tk/

 
مُساهمةموضوع: علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه الإثنين 25 نوفمبر 2013 - 18:11



علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه




إن الصلاة منهج حياة، وأعلى مراتب العبودية. فالصلاة الخاشعة سبب لفلاح العباد في الدنيا والآخرة: "قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ ﴿١﴾ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ" (المؤمنون: 1-29)، وقال -صلى الله عليه وسلم-: "الصَّلاَةُ خَيْرُ مَوْضُوعٍ فَمَنِ اسْتَطَاعَ أَنْ يَسْتَكْثِرَ فَلْيَسْتَكْثِرَ" (رواه أحمد والطبراني، وحسنه الألباني)، وقال: "والصَّلاةُ نُورٌ" (رواه مسلم)، نور للعبد في الدنيا والآخرة.


إن وقوف العبد بين يدي ربه مستسلمًا متطهرًا متوجهًا بقلبه وبدنه إلى ربه يدخل الصلاة مكبرًا لربه: الله أكبر.. فالله أكبر من كل شيء، وأمره أكبر من أمر كل شيء، ثم يفتتح الصلاة بالاعتراف بالذنب وطلب المغفرة: "اللَّهُمَّ بَاعِدْ بَيْنِي وَبَيْنَ خَطَايَايَ كَمَا بَاعَدْتَ بَيْنَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ اللَّهُمَّ نَقِّنِي مِنْ خَطَايَايَ كَمَا يُنَقَّى الثَّوْبُ الأَبْيَضُ مِنْ الدَّنَسِ اللَّهُمَّ اغْسِلْنِي مِنْ خَطَايَايَ بِالثَّلْجِ وَالْمَاءِ وَالْبَرَدِ" (متفق عليه).

تُرى: لو عقل العبد هذه المعاني.. هل تراه بعد ذلك يتعمد ذنبًا ويصر عليه؟!

ثم يستعيذ بالله من الشيطان، ثم يقرأ الفاتحة التي هي "أم القرآن"؛ لجمعها معاني الإيمان والتوحيد مِن حمد الله والثناء عليه، وتمجيده، وإفراده بالعبادة والاستعانة، والإقرار باليوم الآخر، مالك يوم الدين، ويسأل ربه الهداية والهداية فقط؛ الهداية لطريق الأنبياء والمؤمنين، وأن يجنبه طريق المغضوب عليهم والضالين.

ثم بعد قراءته يكبر راكعًا منحنيًا لربه قائلاً: "سبحان ربي العظيم".. ألا يجب على العبد أن يفهم هذا التمجيد لله، وهذا الركوع والخضوع ببدنه، والتعظيم بلسانه أن ربه العظيم يحب أن يخضع عبده له في كل شيء، وألا يقدم هواه ورأيه وعقله على ما شرعه لعباده؟!

عجبًا لمن يصلي ثم يخرج بعد ذلك من صلاته يقر بغير شرع الله، ويحرص على مخالفة أمر الله..! هذا لم يُصلِّ حقًا!

تأمل الرفع من الركوع بالحمد والثناء لله وحده.. "اللَّهُمَّ رَبَّنَا لَكَ الْحَمْدُ مِلْءُ السَّمَاوَاتِ وَمِلْءُ الأَرْضِ وَمِلْءُ مَا شِئْتَ مِنْ شَيْءٍ بَعْدُ أَهْلَ الثَّنَاءِ وَالْمَجْدِ لا مَانِعَ لِمَا أَعْطَيْتَ وَلا مُعْطِيَ لِمَا مَنَعْتَ وَلا يَنْفَعُ ذَا الْجَدِّ مِنْكَ الْجَدُّ" (متفق عليه).

ثم يخر ساجدًا لله.. لله قد وضع أشرف ما فيه وأشرف ما له أنفه، وجبهته في الأرض لله تذللاً وخضوعًا واستكانة وفقرًا، قائلاً: سبحان ربي الأعلى -لو بذل للمسلم الأموال الطائلة على أن يسجد لغير الله لأبى- السجود فيه علاج للنفس البشرية مِن الكبر والعجب والخيلاء، يتعلم فيه العبد التواضع لله والانكسار الذي يستلزم التواضع والإحسان لعباده.

ثم هو في صلاته يشهد لمحمد -صلى الله عليه وسلم- بالرسالة، ويصلي ويسلم عليه، هذه الصلاة وتلك المعاني الرائعة التي فيها هي التي تنهى عن الفحشاء والمنكر "وَأَقِمِ الصَّلاةَ إِنَّ الصَّلاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ" (العنكبوت: 45).

وبقدر نقص المصلي عن إدراك هذه المعاني بقدر نقص النهي عن الفحشاء والمنكر، إذن العيب في أداء العبد وفهمه، وليس في الصلاة.

إذًا الصلاة فيها: كمال العبودية.

فيها: الثناء على الله بأسمائه وصفاته.

فيها: البراء من الكفر وأهله.

فيها: الاعتراف بالذنب.

فيها: التوكل والتواضع.

فيها: التبرؤ من الحول والقوة إلا بالله.

فيها: الاتباع لرسول الله.

فيها: الخضوع والانقياد، والاستسلام والتذلل لله -سبحانه-.

فيها: الشهادة لمحمد بالرسالة -صلى الله عليه وسلم-.

لو عقل العبد هذه المعاني في صلاته؛ لخرج منها بشكل آخر ونور جديد، وخضع لربه في سائر حياته، وما تجرأ على نصوص الوحي بالإبطال والمخالفة الصريحة تارة، والتعطيل والتحريف تارة؛ فالصلاة منهج حياة لإصلاح العبد عقائديًا، وروحيًا، وسلوكيًا، وأخلاقيًا، ومنهجيًا.
**************************************





الموضوع الأصلي : علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه // المصدر : منتديات ساحة التطوير والاشهار // الكاتب : محمدالبرشلوني



توقيع : محمدالبرشلوني











الإثنين 25 نوفمبر 2013 - 20:15
المشاركة رقم:
المعلومات
نائب المدير
نائب المدير
الصورة الرمزية
avatar

البيانات
العمر : 38
الموقع : http://medo.glaxu.org/vb

التوقيت



الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://medo.glaxu.org/vb

 
مُساهمةموضوع: رد: علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه الإثنين 25 نوفمبر 2013 - 20:15



علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه


شكرا لك على المشاركه الرائعه




الموضوع الأصلي : علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه // المصدر : منتديات ساحة التطوير والاشهار // الكاتب : ملك الحصريات



توقيع : ملك الحصريات






امتلك منتدى فى بى مجانا من جلاكسو
قسم طلبات التبادل الإعلاني
اعلن عن منتداك بدون تسجيل





الأربعاء 19 مارس 2014 - 3:01
المشاركة رقم:
المعلومات
عضو نشيط
عضو نشيط
الصورة الرمزية
avatar

البيانات
العمر : 29

التوقيت



الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

 
مُساهمةموضوع: رد: علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه الأربعاء 19 مارس 2014 - 3:01



علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه


موضوع مميز جزاك الله خيرا




الموضوع الأصلي : علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه // المصدر : منتديات ساحة التطوير والاشهار // الكاتب : zahra_1989



توقيع : zahra_1989






الأربعاء 19 مارس 2014 - 13:16
المشاركة رقم:
المعلومات
عضو نشيط
عضو نشيط
الصورة الرمزية
avatar

البيانات

التوقيت



الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

 
مُساهمةموضوع: رد: علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه الأربعاء 19 مارس 2014 - 13:16



علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه


جزاك الله خيرا على الموضوع القيم





الموضوع الأصلي : علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه // المصدر : منتديات ساحة التطوير والاشهار // الكاتب : mohamed-kaid



توقيع : mohamed-kaid






السبت 12 أبريل 2014 - 0:37
المشاركة رقم:
المعلومات
المراقب العام
المراقب العام
الصورة الرمزية
avatar

البيانات

التوقيت



الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

 
مُساهمةموضوع: رد: علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه السبت 12 أبريل 2014 - 0:37



علاقة الصلاة بصلاح الفرد وسلوكه









توقيع : MEhDI





 

الإشارات المرجعية



 


الــرد الســـريـع
..


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الان :37 ( الأعضاء 6 والزوار 31)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة